16 أغسطس 2012

بوابة مكتبة العرب Arab Library!


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
زوار المدونة الكرام، كل عام وحضراتكم بألف خير بمناسبة قرب حلول عيد الفطر المبارك أعاده الله عليكم وعلى الأمة العربية والإسلامية بالخير واليمن والبركات.

وردني مؤخراً كثيراً من الطلبات من بعض الزملاء الأفاضل يسألون عن مكتبات رقمية يمكن من خلالها تحميل الكتب وغيرها من المصادر في شتى فروع المعرفة البشرية لإضافتها لمجموعات المكتبات التى يعملون بها.  

واليوم أقدم لهم ولكم بوابة "مكتبة العرب" وهى تندرج ضمن استراتيجية النشر الإلكتروني التي تتبعها مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم، وتعد البوابة بمثابة مكتبة إلكترونية ضخمة تضم كتباً وأعمالاً شعرية وسيراً ذاتية ودوريات ومقالات ستكون متاحة بشكل سهل أمام المتصفح العربي كي ينهل منها ما يريد من المعرفة. وتأتي هذه المبادرة كمتطلب حتمي لتُلبي احتياجات الباحثين العرب من خلال توفير مصادر يسهل الوصول إليها. بالإضافة إلى ذلك فإن مكتبة العرب تأتي كمساهمة لإثراء المحتوى العربي من حيث الكيف والكم، حيث يسعى الموقع للإحاطة بأكبر محتوى عربي على الشبكة الإلكترونية.

ويوفرالموقع العديد من التطبيقات الإلكترونية المتطورة التي تمكّن المتصفح من التواصل مع فريق الموقع مثل الاستبانات، واختبارات المعلومات، وبرنامجي "أكتب" و"ترجم" والعديد من الخدمات التفاعلية الأخرى.

وسيتم تحديث محتوى الموقع بشكل يومي لتعزيز رصيده من الذخائر الأدبية والفكرية التي جاد بها العقل العربي قديماً وحديثاً، وسيتم في المرحلة المقبلة إطلاق العديد من المشاريع الضخمة التي دعمتها المؤسسة، كموسوعة السرد العربي ومعجم الغني الزاهر.

تتضمن البوابة في المرحلة الحالية:

·                      ما يقارب 2000 كتاب، علماً أنه ستتم إضافة ثلاثين كتاباً شهرياً، أي بمعدل كتاب كل يوم
·                      ثلاث دوريات بارزة (الرسالة، فتاة الشرق، لغة العرب) وجميع مقالاتها الصادرة في 1180 عدداً
·                      500 مقالة هي عبارة عن مراجعات للكتب العربية والأجنبية الصادرة حديثاً سيضاف إليها ملخصين يومياً
·                      5000 سيرة ذاتية لأدباء عرب
·                      سبعة معاجم كاملة، كلسان العرب، والصحاح، وأساس البلاغة

وتُتاح البوابة على الرابط التالي: http://www.maktabatalarab.com/Pages/default.aspx


خالص تحياتي وتقديري،
غدير مجدي عبد الوهاب


روابط الموضوع
URL
HTML
BBCode
Print Friendly and PDF

2 التعليقات:

د.أماني الرمادي يقول...

كم أشعر بالفخر بهذه الجهود العربية الجادة ، بارك الله فيها،
وجزى القائمين عليها خيراً ،

وجزاك خيراً يا أستاذة غدير للدلالة على هذا الخير العميم :)

غدير مجدي عبد الوهاب يقول...

جزانا وإياكم أستاذتي ومعلمتي الفاضلة، بارك الله في حضرتك وجزاكِ كل خير على تشجيعك الدائم لي.

Share
Digg button
  DIGG

Get This